• ×
الخميس 19 مايو 2022 | 11-05-2022
الأذكار
×

كلمة الشيخ علي المعشي

0
0
630
 كلمة فضيلة الشيخ : علي بن منتهي المعشي
بعد حمد الله والثناء عليه والصلاة والسلام على رسوال الله تطرق لعدة أمور من أهمها اجتماعنا الليلة وفرحتنا بهذا الإجتماع المميز وذكر مايقتضيه الموقع من آداب ينبغي على الطالب مراعاتها والإهتمام بها من جانب ذكر مايسر النفوس وينير الطريق ويبهج القلوب ويسمو بالأرواح في الدنيا والآخرة هو القرآن الكريم الذي بين أيدينا فقال (( القرآن نعمة عظيمة ومحل فخر واعتزاز وأن أبرز الطلاب المتفوقين دراسياً هم المنتسبون للحلقات , ماهو السر في ذلك .. ؟ .. هو حفظهم للقرآن الكريم )) وذكر عظم القرآن في القلوب وتأثيره فيها مما يبرهن حب الآخره والسعي لها للوصول لأعلى الجنات . وذكر في السياق ذاته ماتحمله الحلقات من خير وفير وما أسهمت به من حفظ للقرآن الكريم حيث تمكن الطالب المجتهد من مساعدته المساعدة الجادة في الحفظ والمراجعة والإهتمام بها , وماتميزت حلقات مركز عمق إلا بوجود طلاب أمثالهم مستنيرين بكتاب الله مهتمين به ولله الحمد , ودعا فضيلته إلى العيش مع القرآن العيش الراقي .. العيش مع القرآن في البيت .. العيش مع القرآن في السيارة , العيش مع القرآن في المسجد ..العيش مع القرآن في كل مكان .. ليكن طريقنا للعيش في هذه الدنيا ليدلنا على الطريق في الآخره .. ثم توجه فضيلته بالشكر للاستاذ كمال الدين فيض الحق معلم الحلقتين وم آل به من جهد وفير خلال الاعوام السابقة ومايسير به في الأعوام القادمة بإذن الله .. فقد أثنى به خير وأجزل وشكر وقدر وبارك له بالخير الذي سيحوز به في الدنيا والآخرة إن شاء الله . إن الله لايضيع أجر المحسنين .
ثم رفع شكره للأعضاء المشاركين في هذه الرجله وما أبدوا من اهتمام بالغ في إنجاح هذه الرحله ومتابعة وجهد لايقدر بثمن مما أفضى إلى نجاح البرامج المدروسة في هذه الرحلة ودعا لهم بالتوفيق والسداد . وشكرهم واحداً تلو الآخر وذكر أن نجاح هذه البرامج وغيرها هو بنجاح تعاونهم وتآخيهم ووحدة صفهم وحبهم للخير , كما نوهـ إلى عظم الأمر الذي يقومون به وأنه من الأعمال التي تحدوهم إلى طريق الجنة , ثم شكر الجميع ودعا لهم ثم أعطى الأذن ببدء البرامج التالية للكلمة .

image

image

image